نائب أردوغان: سنتخذ الإجراءات اللازمة تجاه العقوبات الأمريكية

img

قال فؤاد أوقطاي نائب الرئيس التركي اليوم الخميس، “نحن دولة كبيرة بعلمنا ووطننا وشعبنا، وبمقتضى ذلك، فلن نتردد ولو للحظة في اتخاذ الإجراءات اللازمة بقيادة رئيسنا (رجب طيب أردوغان)”.

جاء ذلك في تغريدة على حسابه بموقع تويتر، تعليقا على القرار الأمريكي فرض عقوبات على وزيري الداخلية سليمان صويلو، والعدل عبد الحميد غُل.

وأشار إلى أن التطورات الأخيرة أظهرت مرة أخرى أن عظمة الدولة غير مرتبطة بكبر حجمها الاقتصادي وقوتها العسكرية ومساحتها الجغرافية.

وشدد أوقطاي على أن كون الدولة عظيمة يقتضي التحرك في إطار القانون الدولي، والالتزام بالاتفاقات المبرمة، والتمسك بمبدأي العدالة والاحترام، وعدم تفضيل مصالح جماعات صغيرة على مصالح الشعب، والوقوف دائما إلى جانب المظلومين.

وأمس الأربعاء، أعلنت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز، استعداد واشنطن لفرض عقوبات على وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، ووزير العدل عبد الحميد غُل، بذريعة استمرار رفض أنقرة الإفراج عن القس الأمريكي أندرو برانسون، الذي يحاكم في قضايا تجسس وإرهاب.

وقالت ساندرز: “بتعليمات من الرئيس (دونالد ترامب)، ستفرض وزارة الخزانة عقوبات على وزيري الداخلية والعدل، لدورهما في حبس القس برانسون”.

بدورها، أشارت وزارة الخزانة الأمريكية في بيان، أنها أدرجت الوزيرين على قائمة العقوبات، “بسبب إدارتهما لمؤسستين لعبتا دورا في حبس برانسون”، على حد زعمها.

الأناضول

 

إن جميع الآراء المعبر عنها هي آراء كتاب وناشرين أو تم نشرها استنادا إلى مصادر إعلامية، ولا تعكس بالضرورة الخط التحريري لمركز آوسرد الإعلامي

مواضيع متعلقة