النيابة العامة الإسبانية تطالب بحبس رئيس برشلونة السابق 11 عاما

img

طالبت النيابة العامة الإسبانية اليوم الأربعاء، حبس ساندرو روسيل الرئيس السابق لنادي برشلونة 11 عاما، وتوقيع غرامة مالية قدرها 59 مليون يورو، بعد اتهامه بغسيل أموال.

ووفقا لصحيفة “آس” الإسبانية، ناشدت النيابة العامة ضرورة حبس روسيل 11 عاما، وتوقيع غرامة مالية عليه.

وقررت المحكمة الوطنية الإسبانية في مايو / أيار من العام الماضي، حبس روسيل على ذمة التحقيق وعدم الإفراج عنه بأي كفالة، في قضية غسيل أموال.

ويواجه رئيس برشلونة السابق اتهامات بالحصول على 15 مليون يورو عمولات “غير قانونية”، نظير نقل الحقوق السمعية والبصرية للمنتخب البرازيلي لكرة القدم، من خلال شركته المعنية بحقوق البث.

المصدر: الأناضول

 

إن جميع الآراء المعبر عنها هي آراء كتاب وناشرين أو تم نشرها استنادا إلى مصادر إعلامية، ولا تعكس بالضرورة الخط التحريري لمركز آوسرد الإعلامي

مواضيع متعلقة